اكد قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي الخامنئي على اهمية المحافظة على الموارد الطبيعية, معتبرا النباتات والاشجار بانها مصدر للخيرات في كل بلد.

صرح بذلك قائد الثورة اليوم الثلاثاء على هامش مراسم غرس شجرتين بمناسبة اسبوع الموارد الطبيعية ويوم التشجير مؤكدا ان النباتات والاشجار هي مصدر للبركة والازدهار في اي بلد ومجتمع مستندا في ذلك الى احاديثتوصي بغرس الاشجار والمحافظة عليها والامتناع عن اقتلاعها. كما شدد سماحته على ضرورة المحافظة على الغابات والمساحات الخضراء التي تحيط بالمدن والبلدات وعدم تدميرها من خلال تحويلها الى مناطق سكنية. واكد قائد الثورة ضرورة تبلور عزم وارادة جادة للحيلولة دون التصرف غير المشروع بالمناطق المحيطة بالمدن الكبرى واضاف، ان اندثار المساحات الخضراء المحيطة بالمدن خاصة الغابات يتبعه العديد من المشاكل للسكان، لذا ينبغي على جميع المسؤولين المعنيين في الحكومة ومجلس الشورى الاسلامي والسلطة القضائية والبلديات العمل جديا للحيلولة دون استمرار هذا الاجراء الخاطئ. هذا وحضر المراسم عدد كبير من المسؤولين من بينهم وزير الزراعة ورئيس مؤسسة الحفاظ على البيئة وعمدة ومحافظ مدينة طهران.