اكد المتحدثباسم الكتلة البيضاء بالبرلمان العراقي النائب كاظم الشمري الفتوى التي اصدرها المفتي السوري ابن الدمشقي بهدم مرقد السيدة زينب عليها السلام في دمشق بداية لادخال المسلمين باتون حرب طائفية.

وقال الشمري في بيان حسب موقع وكالة كل العراق ان " الفتوى التي اصدرها المفتي السوري ابن دمشقي بهدم مرقد السيدة زينب عليها السلام ستدخل العالم الاسلامي بحرب طائفية يقع فيها الاف الابرياء الذين لا ذنب لهم الا اشباع رغبات بعض المتعطشين للدماء ". واضاف ان " هذة الفتوى جزء من مخطط يهدف الى تمزيق نسيج المجتمع الاسلامي تنفيذا لاجندات بني صهيون.