حثالجنرال مارتن ديمبسي رئيس هيئة الأركان المشتركة للجيش الأميركي اليوم الاثنين على الحذر في الموقف من المسلحين في سوريا، موضحا ان فهم الولايات المتحدة للمعارضة في سوريا الآن أقل وضوحا مما كان عليه العام الماضي. وقال ديمبسي في كلمة القاها في مركز الدراسات الإستراتيجية والدولية - وهو معهد ابحاث- " قبل ستة أشهر كان لدينا فهم غامض جدا للمعارضة والان أقول إنه أكثر غموضا ". وأضاف أنه سينصح أيضا بتوخي بالغ الحذر عند مناقشة أي خيارات عسكرية في سوريا قائلا " إن الصراع يثير أعقد مجموعة من القضايا التي يمكن أن يتفهمها أحد. " وتابع " لا أعتقد في هذه المرحلة اننا يمكننا تصور خيار عسكري يخلق نتيجة يمكن تفهمها. وحتى يحدثذلك فإن نصيحتي ستكون توخي الحذر. " وكان ديمبسي ووزير الدفاع السابق ليون بانيتا ورؤساء وكالة الاستخبارات المركزية ووزارة الخارجية أيدوا فكرة تسليح المعارضة السورية خلال مناقشات داخل حكومة الرئيس باراك أوباما العام الماضي.