حلقت الكرة الطائرة لايران الاسلامية عالياً في منافسات الدوري العالمي بعد ان لقّنت عصر اليوم الاحد بطل أوروبا درساً قاسياً حيثاستقبل منتخبنا الوطني نظيره منتخب صربيا و قدم أداء رفيع المستوى، مكّنه من التغلب على ضيفه العنيد بثلاثة أشواط مقابل شوطين.
و دخل نجوم منتخبنا الوطنی المباراة بقوة فسیطروا على مجریات الشوط الأول منذ البدایة و تمکنوا من حسمه لصالحهم بواقع 25 مقابل 20 نقطة للفریق الضیف. و جاء الشوط الثانی غایة فی الندیة و تبادل فیه الطرفان التقدم فی أکثر من مناسبة قبل أن تقول خبرة الفریق المنافس کلمتها و تحسم الشوط الثانی لصالح الفریق الضیف بواقع 26 نقطة مقابل 24 لمنتخبنا الوطنی. و حاول بعدها منتخبنا إستعادة تقدمه فی الحصة الثالثة التی جاءت غایة فی الإثارة، إلا أن خبرة لاعبی بطل أوروبا تفوقت مجدداً على حماس لاعبینا الشباب وحسم الشوط الثالثلصالحه بصعوبة وبواقع 25 مقابل 23. و تحت صیحات الجمهور نهض منتخبنا مجدداً فتألق بالدفاع والهجوم والإرسال وحسم الشوط الرابع لصالحه بواقع 25 نقطة نقابل 22 نقطة للفریق الضیف، لیلجأ الفریقان بعدها لشوط الحسم، الذی جاء غایة بالإثارة والندیة و حبست معه الأنفاس و تعالت فیه صیحات الجمهور قبل أن یتمکن منتخبنا من حسمه لصالحه بنتیجة 15 نقطة مقابل 12 نقطة للفریق الضیف. وبهذا الفوز یکون منتخبنا قد ضرب عصفورین بحجر واحد، فمن جهة رد الصاع للمنتخب الصربی الذی خطف منه الفوز فی المباراة الأولى فی الدقائق الأخیرة، و من جهة أخرى وجه رسالة قویة للفرق المنافسة بأن منتخبنا لن یکون رقماً سهلاً فی البطولة. جدیر بالذکر أن منتخبنا الوطنی سیطیر فجر غد الإثنین متوجها نحو روما لیواجه المنتخب الإیطالی فی إطار المرحلة الخامسة من الدوری العالمی للکرة الطائرة.