أکد وزیر الثقافة الصیني "تشاي فو" في مراسم افتتاح الأسبوع الثقافي الإیراني، ضرورة تطویر العلاقات بین طهران وبکین.
وافتتح الاسبوع الثقافي الایراني في بکین الیوم الخمیس في مراسم رائعة اقیمت بحضور مسؤولي البلدین وعدد من السفراء والدبلوماسیین الأجانب ورئیس الجمعیة الاسلامیة الصینیة وأساتذة الجامعات وعدد کبیر من المواطنین الصینیین. واشار وزیر الثقافة الصیني في کلمة بالمراسم، الی ان الایرانیین والصینیین صنعوا حضارتین عریقتین للعالم وقال ان البلدین یرتبطان لأکثر من الفي عام بعلاقات متینة وهذه العلاقات خاصة بین الشعبین لم تتوقف تحت أي ظرف. وأکد تشاي فو، أن قادة البلدین یولیان أهمیة خاصة لتنمیة العلاقات التي تتطور یوما بعد یوم. واعتبر التعاطي الثقافي بین الشعبین الایرانی والصیني من الامور الضروریة وقال إن إقامة الأسبوع الثقافي الإیراني في الصین یفتح صفحة تمکننا من التعرف أکثر فأکثر علی بعضنا البعض وتسهم في تعزیز العلاقات. کما ألقی محمد باقر خرمشاد رئیس رابطة الثقافة والعلاقات الاسلامیة الذي یزور بکین علی رأس وفد، کلمة في مراسم افتتاح الأسبوع الثقافي الایراني في الصین. وتفقد وزیر الثقافة والمسؤولون الصینیون المرافقون له، النشاطات التي أقیمت بمناسبة الاسبوع الثقافي الإیراني في بکین. وتقام خلال الأسبوع الثقافي الإیراني في الصین العدید من النشاطات منها معرض لأنواع الأشغال الیدویة والفنون التشکیلیة والسجاد وعزف المقطوعات الموسیقیة وعرض الافلام السینمائیة والریاضة التقلیدیة المحلیة وجانب من تقالید القومیات الإیرانیة المختلفة.