أكّد نائب الأمين العام لحزب الله لبنان الشيخ نعيم قاسم أننا نؤبن شهداءنا ورؤوسنا مرفوعة، لأنهم استشهدوا في سبيل الله تعالى، ومن أجل القضية الحقة لتحرير الأرض وعزة الإنسان وكرامة المسلمين، مشددا على ان مشروع المقاومة يواجه اليوم طواغيت العالم.
و قال الشیخ قاسم فی حفل تأبینی فی مجمع المجتبى(ع): نحن الیوم نقاتل دفاعاً عن مشروع المقاومة، و لا نقاتل من أجل أحدٍ على الإطلاق لا فی الشرق ولا فی الغرب ولا فی الجوار ولا فی الداخل ولا فی أی مکان. واشار سماحته الى اننا الیوم أمام حلف أمریکی «إسرائیلی» تکفیری یتناغم فیما بینه لتدمیر سوریا المقاومة، التی نتمنى أن یتمکن شعبها مع کل القوى الفاعلة فیها أن یخرجوا من هذا المأزق، و الذی لا یمکن أن یخرجوا منه إلاَّ بالحل السیاسی وبالتفاهم، لأن عبثالعابثین من کل مکان من أمکنة العالم سیؤدی إلى خراب ودمار هذا البلد.