لسيد حسين نصر الله الامين العام لحزب الله لبنان اكد اليوم الجمعة في خطاب هام بمناسبة "يوم الجريح" قائلا "اننا ذاهبون الى مكان نعرف تبعاته و مستعدون لتحمل كل تبعات مساهمتنا في سوريا ، و نفخر ان وضعونا في لائحة الارهاب الامريكية مشددا على ان "قرارنا الدخول في سوريا قائم على حيثية اخلاقية وعلى وعي لأهداف هذا المشروع الخطير" .
و اضاف السید نصر الله " اننا قاتلنا «اسرائیل» و کان کل العالم معها إلا بعض الاستثناءات.. و لم نتراجع " لافتا باننا " مع من یطالب الاصلاح بسوریا سواء من النظام او من المعارضة و لسنا مع من یدمر سوریا ". و اردف قائلا: " نقول لمن هاجمنا لتدخلنا فی سوریا نحن آخر المتدخلین، و لو تدخلنا مع المعارضة لکان تدخلنا مبارکاً ". و اردف السید نصر الله: اننا ندافع عن سوریا و الشعب السوری و عن لبنان و الشعب اللبنانی، مؤکدا " اننا اتخذنا قرارنا – و لو کان متاخرا - بان ندخل میدانیا لمواجهة المشروع القائم فی سوریا.. ولن نتراجع ".