أكد مساعد وزير الصناعة والمناجم الإيراني أن بلاده تحل بين 10 أفضل دولة العالم بامتلاكها المناجم المتنوعة.
وأكد وجيه الله جعفري أن النفط يندرج ضمن قائمة المصادر المنجمية قائلا أنه قادر علی أن يسوق الإقتصاد الإيراني نحو المناجم المعدنية الأخری لتوفير إمكانية إيجاد القيمة المضافة. وأشار إلی أن قطاع المناجم شهد أقل تأثراً نتيجة العقوبات الإقتصادية المفروضة ضد البلاد مصرحا أن هذا القطاع يساعد البلاد علی تجاوز العقوبات الأمريكية والغربية. وتابع جعفري أنه في الظروف التي يفرض الحظر الأمريكي ضد إيران يجب علی المسؤولين في قطاع المناجم الحيلولة دون بيع وتصدير المواد المنجمية بشكل خام.