أعلن وزير الخارجية الأردني ناصر جودة، أن السفير السوري في عمان بهجت سليمان تجاوز كافة الأعراف والممارسات الدبلوماسية في مهامه. جاء ذلك في تصريح صحفي، قال جودة خلاله :إن وزارة الخارجية تنذر السفير السوري في عمان بهجت سليمان للمرة الأخيرة، وإنها ستتخذ الإجراءات حسب الأعراف والممارسات الدبلوماسية بما في ذلك اعتباره شخصاً غير مرغوب فيه على الأراضي الأردنية. وأشار إلى أن "تجاوزات" سليمان تبرز "من خلال تصرفاته ولقاءاته المعلنة وغير المعلنة وتصريحاته المرفوضة والمدانة من على الأراضي الأردنية التي يفترض أنه يمثل سياسة بلاده فيها". وأضاف جودة أن "على السيد بهجت سليمان أن يعتبر أن هذا بمثابة إنذار نهائي له للالتزام بقواعد العمل الدبلوماسي، والكف عن أية لقاءات وتصريحات وتصرفات تمس الأردن بكافة مكوناته ومؤسساته الدستورية". وقال إن "أي تصرف آخر من جانب السفير السوري سينتج عنه فورا اتخاذ الإجراءات الدبلوماسية حسب الأعراف والممارسات المتبعة باعتباره شخصاً غير مرغوب فيه". كان السفير السوري في عمّان بهجت سليمان، أعلن اليوم، أن بلاده تملك علاجاً ناجعاً لصواريخ (باتريوت) وهو صواريخ (إسكندر)، وذلك رداً على طلب الأردن من الولايات المتحدة الأميركية نشر بطاريات صواريخ (باتريوت) على حدودها الشمالية مع سوريا. وقال سليمان في تعليق كتبه على صفحته الشخصية على شبكة التواصل الاجتماعي (الفيس بوك) "إذا كان البعض يجهل، فمن حقه أن يعرف، ومن واجبنا أن نعلمه، بأنّ داء صواريخ "الباتريوت" له علاج ودواء ناجع جداً جداً، وهذا العلاج والدواء، هو صواريخ "الإسكندر" الموجودة والمتوافرة، بكثرة ووفرة في سوريا". كانت الحكومة الأردنية أعلنت أخيراً أنها طلبت من الولايات المتحدة الأميركية نشر بطاريات صواريخ (باتريوت) لحماية حدودها الشمالية مع سوريا.