دعا مجلس التعاون لدول الخليج العربية مواطني دول المجلس إلى عدم السفر إلى لبنان، أو البقاء فيه حفاظاً على سلامتهم. وشدّد الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي الدكتور عبد اللطيف راشد الزياني، في بيان أصدره اليوم الأربعاء، على أن الأوضاع الأمنية في لبنان غير مستقرة، مما يجعل وجود مواطني دول المجلس فيه غير آمن. وناشد البيان، مواطني دول الخليج، أخذ الحيطة والحذر، ووقف رحلات السفر إلى لبنان، أو التواجد في الأماكن المحفوفة بالمخاطر، والقريبة من مناطق المعارك في سوريا. يذكر أن حزب الله اللبناني دفع بقواته لدعم نظام الرئيس السوري بشار الأسد في الحرب الدائرة في سوريا، خاصة في منطقة القصير، التي سقطت بالفعل بعد معارك شرسة استمرت نحو ثلاثة أسابيع، وقعت فيها قوات الجيش الحر بين فكي كماشة صواريخ وطائرات النظام من جهة، ومدرعات ومدافع قوات الحزب من جهة أخرى. و تتربص قوات الحزب وعناصره بمختلف القوى الوطنية اللبنانية المؤيدة للثورة السورية، حيث تقع مناوشات ومعارك طائفية بين الحين والآخر، خاصة في المناطق المحاذية للحدود السورية. وقد أدان المجلس الوزاري الخليجي في اجتماعه مؤخرا في البحرين هذا السلوك العدواني من الحزب الذي يسعى إلى تحويل الصراع في سوريا إلى حرب طائفية بين الأقلية العلوية الشيعية في كل من سوريا ولبنان والأغلبية السنية.