اكد المفوض الاوروبي لشؤون التوسيع ستيفان فولي اليوم الجمعة في اسطنبول ان الاستخدام المفرط للقوة من جانب الشرطة "لا مكان له" في الانظمة الديمقراطية.
وقال فولي في كلمة القاها بحضور رئيس الحكومة التركي رجب طيب اردوغان ان " التظاهرات السلمية تمثل طريقة مشروعة للتعبير عن الاراء في مجتمع ديمقراطي. الاستخدام المفرط للقوة من جانب الشرطة ضد هؤلاء المتظاهرين لا مكان له في نظام ديمقراطي ". واضاف: " اسمحوا لي ان ادعو تركيا الى عدم التخلي عن قيمها بالحرية واحترام حقوق الانسان. واسمحوا لي ان اؤكد لكم انه من جانبنا ليست لدينا النية في التخلي عن عملية انضمام تركيا للاتحاد الاوروبي ". ونددت دول عدة في الاتحاد الاوروبي خلال الايام الماضية بالعنف الممارس من جانب الشرطة التركية في قمع الاحتجاجات المناوئة لحكومة اردوغان التي تشهدها تركيا منذ اسبوع. واسفرت موجة الاحتجاجات في تركيا والقمع الممارس ضدها، بحسب اخر حصيلة اعلنتها جمعية الاطباء الاتراك، عن مصرع ثلاثة اشخاص هم متظاهران وشرطي اضافة الى جرح 4785 اخرين بينهم 48 اصاباتهم حرجة.