جنود اميركيون يتوجهون من الاردن نحو سوريا - ذكرت صحيفة "معاريف" الإسرائيلية أن شهود عيان في الأردن تحدثوا عن حركة غير طبيعية لجنود مارينز أميركيين في مرفأ العقبة التي تقع على ساحل البحر الأحمر في أقصى جنوب المملكة، يوم الثلاثاء الماضي.
وبحسب التقارير، فإن جنود المارينز نزلوا من السفينة البرمائية " كارسرج " وتوجهوا شمالا نحو الحدود مع سوريا. بالإضافة إلى الحركة في مرفأ العقبة، أفاد سكان أردنيون عن حركة جوية لطائرات من دول أجنبية في مطار المدينة. وأشارت مصادر أردنية الى أن قوات المارينز نُقلت بواسطة حافلات خاصة من المدينة الجنوبية, المتاخمة لـ " إيلات " بإتجاه العاصمة عمان، تواكبها قوات معززة من أجهزة الأمن الأردنية. كما لفتت تقارير أخرى إلى أن القوات توجهت إلى الحدود السورية عبر طرق جبلية إجتازت الاردن من الجنوب إلى الشمال. ونقلت " معاريف " عن مصادر أردنية قولها إن هناك معسكرات تدريب لقوات أجنبية ولمسلحين سوريين في عدة مناطق بالقرب من الحدود السورية. وأوضحت المصادر أنه بالرغم من التقارير عن وصول قوات أميركية إلى منطقة الحدود " لم تسجل أي حركة لهم في الأيام الأخيرة ". بدورها، أفادت صحيفة " لوفيغارو " الفرنسية أن جنود القوات الخاصة الفرنسية ستصل في نهاية الشهر إلى الأردن لتجري تدريبات على مدى أسبوع في إطار مناورة تضم 15 ألف جندي من 18 دولة، من بينها الولايات المتحدة والسعودية والعراق ولبنان ومصر واليمن وإيطاليا وبريطانيا وبولندا وتركيا. وتهدف المناورة الى تقديم التعاون الإقليمي، وتعزيز العلاقات بين الدول والتدرب على سيناريوهات قتالية، بحسب " لوفيغارو ".