انطلقت مسيرة حاشدة في مدينة غزة اليوم الجمعة في اطار فعاليات المسيرة العالمية الى القدس التي انطلقت في عدة دول عربية واوروبية.
وانطلق الاف المشاركين من مساجد قطاع غزة عقب اداء صلاة الجمعة الى مدخل بلدة بيت حانون شمال قطاع غزة، مرددين هتافات كان منها " على القدس رايحين شهداء بالملايين ". وحمل المتظاهرون يافطات تقول احداها " المقاومة الطريق الوحيد لتحرير القدس " فيما كتب على أخرى " القدس تهود والمسلمون نائمون، يا اقصى موعدنا قريب ". وشارك في المسيرة ممثلون عن كافة الفصائل الفلسطينية ومن بينها حركتا حماس وفتح. وطالب النائب في المجلس التشريعي عن حركة حماس احمد ابو حلبية في كلمة له خلال المسيرة حركتي حماس وفتح " بانهاء الانقسام وانجاز المصالحة حتى تتوحد الجهود لنصرة القدس والاقصى ". واكد ابو حلبية على ان " شعوب العالم كلها تريد تحرير فلسطين وترفض كل المؤامرات بحق مقدساتنا ". من جهته، قال القيادي في حركة الجهاد الاسلامي محمد الهندي بكلمة له ايضا خلال المسيرة: " ان شعبنا نهض ليقاوم العدو ونهض ليقاتل وقدم التضحيات وهو على استعداد أن يقدم التضحيات لأنه يشعر بالمسؤولية ليس لشعبه فقط بل تجاه الأمة وتاريخها ودينها ". وشدد الهندي على ان " جيل فلسطين أكثر تصميما على المضي في طريق الجهاد والمقاومة وأكثر قدرة على تحقيق النصر ". وتاتي هذه المسيرة في اطار فعاليات المسيرة العالمية للقدس التي انطلقت في عدد من الدول العربية والاوربية و التي نظمتها لجنة دولية مكونة من نشطاء عرب واجانب. وقال منظمو هذه الفعالية على صفحتهم الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك " في هذا العام قررت اللجنة الدولية للمسيرة تنظيم المسيرة في كافة أنحاء العالم في يوم الجمعة السابع من يونيو / حزيران 2013. وهي الذكرى السادسة والأربعين لاحتلال الجزء الشرقي من المدينة المقدسة بما فيها المسجد الأقصى المبارك وبقية الأماكن المقدسة ". واوضحت " ستنطلق المسيرات الشعبية العالمية إلى مدينة القدس أو أقرب نقطة ممكنة إليها داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة وفي دول الطوق، أما في بقية أنحاء العالم العربي والإسلامي فسيتم تنظيم مسيرات جماهيرية وتجمعات كبيرة في الميادين الرئيسية في هذه الدول. كما سيتم تنظيم المسيرات والمظاهرات أمام سفارات الكيان الإسرائيلي في العالم للمطالبة بإنهاء احتلال القدس وبقية الأراضي الفلسطينية ".