اعتقلت الشرطة الهندية اليوم ثلاثة رجال لاغتصابهم سائحة أميركية (30 عاما) في منتجع جبلي شمال البلاد في قضية سلطت الأضواء من جديد على المعدلات المرتفعة للجرائم الجنسية التي ترتكب ضد المرأة في الهند.
وقالت الشرطة إن الرجال الثلاثة خطفوا الأميركية التي لم يكشف عن هويتها في شاحنة ليل الإثنين بينما كانت عائدة سيراً على الأقدام إلى فندقها في بلدة مانالي في ولاية هيماتشال براديش بعد أن أمضت المساء بصحبة أصدقائها. وذكر بيان للشرطة أن المغتصبين الثلاثة في أوائل العشرينات وأن الشرطة تحقق معهم كما ضبطت شاحنتهم. وأبلغت الأميركية الشرطة أن مهاجميها أخذوها إلى منطقة منعزلة بدلاً من أن ينقلوها إلى فندقها ثم اغتصبوها. وهذه القضية من بين الكثير من قضايا الجرائم الجنسية ضد المرأة في الهند التي تشهد حالة اغتصاب كل 20 دقيقة في المتوسط. وكانت واقعة تعرض طالبة هندية(23 عاما) لاغتصاب جماعي في حافلة في 16 ديسمبر الماضي في العاصمة نيودلهي قد أثارت غضب العالم ودفعت بعشرات الآلاف من المحتجين إلى شوارع الهند مطالبين الشرطة بمنع الجرائم الجنسية. وتوفيت الطالبة الهندية في وقت لاحق متأثرة بالإصابات التي لحقت بها خلال الاعتداء الذي تعرضت له.