أعلن رئيس معهد الطب التجريبي الإيراني بجامعة "طهران" عن نجاح عملية زرع صمام القلب الأبهري للخروف والتي تهدف إلی إستبدال صمام الأبهري لقلب الحيوان بالإنسان.
وقال الدكتور محمد رضا مخبر دزفولي إن الحيوانات التي خضعت لنفس العملية في الدول الأخری لم تستمر حياتها لأكثر من شهر واحد، على عكس الخروف الإيراني الذي استمرت ٥ أشهر. وفي جانب آخر من تصريحه، قال مخبر دزفولي إنه بدأت في المعهد عملية إنتاج أدوية علاج متلازمة الضائقة التنفسية الحادة لدی الأطفال الرضع وهي حالة خطرة تهدد حياتهم، حيثيحدثالتهاب بنسيج الرئة وتجمع لسائل في الأسناخ الرئوية ما يؤدي إلى انخفاض مستوى الأكسجين بالدم. يذكر أن صمام الأبهري أو الأورطي هو صمام ثلاثي الشرف يفصل بين البطين الأيسر والشريان الأبهر ويسمح للدم بالتدفق خارجا من البطين الأيسر إلى الشريان الأبهري وهو يفتح عند انقباض القلب ثم ينغلق عند نهاية الانقباضة ليمنع رجوع الدم إلى القلب ويتكون الصمام من ثلاثشُرَف تلتقي معاً على شكل نجمة ثلاثية تحوي هذه الشرف على مخارج الشريانات التاجية.