تمكن شاب في ولاية فلوريدا الأميركية من الفرار من قبضة الشرطة التي أوقفته بسبب قيادته المتهورة، ولكن تمساحا كان له في المرصاد فهاجمه ما أدى إلى نقله إلى المستشفى ووقوعه بين أيدي الشرطة مجددا.
وأقفت الشرطة براين زونيغا 20 عاما بعد أن لاحظت أنه لا يقود ضمن خط منتظم ولكن الشاب فر راكضا، وما هي إلا ساعات حتى تلقت الشرطة بلاغا عن وجود زونيغا في المستشفى وهو يعالج من عضات تمساح.