أكد رئيس البرلمان الإيراني علي لاريجاني إن الولايات المتحدة الأميركية وبعض الدول العربية، لم يسمها، كانت على علم مسبق بالهجمات الإسرائيلية الأخيرة على سورية. وأضاف حسب ما نقلت قناة "برس تي في" الإيرانية اليوم أن "بلاده لديها معلومات دقيقة تفيد أن هذه الدول كانت على علم مسبق بتلك الهجمات. وكان وزير الدفاع الإيراني البريجادير جنرال أحمد وحيدي قد أعلن في وقت سابق أن "إسرائيل شنت الهجوم الأخير على سوريا بموافقة الولايات المتحدة الأميركية". يشار إلى أن المتحدث بإسم وزارة الخارجية الإيرانية رامين مهمانبرست قد دان في وقت سابق الهجمات الإسرائيلية على سورية، كما طالب دول المنطقة بالإتحاد والوقوف في وجه مثل هذه الاعتداءات الإسرائيلية.