أدان مجلس الأمن اليوم "بأقسى العبارات" الهجوم الذي تسبب السبت بمقتل زعيم قبلي وعنصر من قوات الامم المتحدة في منطقة ابيي في السودان. وفي اعلان صدر بالإجماع، اعلنت الدول الخمس عشرة الاعضاء في المجلس انها "تثمن التدابير التي اتخذها سريعاً رئيسا جنوب السودان سلفا كير والسودان عمر البشير، لتبديد التوتر"، واشادوا ايضاً "بإعلان الحكومة السودانية عن اجراء تحقيق عاجل وكامل وشفاف ونزيه حول هذا الهجوم، والرغبة التي ابدتها الخرطوم لإحالة المسؤولين عن الهجوم على القضاء".