أكدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية هوا تشون يينج، اليوم الجمعة، أن الصين ترغب في مساعدة القادة الفلسطينيين والإسرائيليين في عقد اجتماع بينهم خلال زيارتهم للصين. وأضافت قائلة إنه "إذا كانت لدى الرئيس الفلسطيني ورئيس الوزراء الإسرائيلي الرغبة في اللقاء في العاصمة بكين فإن الصين ترغب في تقديم المساعدة الضرورية". جاء ذلك في بيان للخارجية الصينية بمناسبة الزيارة التي سيقوم بها الرئيس الفلسطيني محمود عباس إلى الصين بين يومي 5 و7 مايو الجاري بدعوة من الرئيس الصيني شي جين بينج وزيارة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو من 6 إلى 10 مايو الجاري بدعوة من رئيس مجلس الوزراء الصيني لى كه تشيانج. وقالت هوا إن الصين تأمل بصدق أن تتمكن فلسطين وإسرائيل من استئناف محادثات السلام في وقت مبكر وأن تحرزا تقدما حقيقيا مضيفة أن الصين ستقوم بدور إيجابي وبناء في هذا الشأن.