أخفى رجل " أربعيني " على مدى سنتين جثة والده في مخبأ في أحد جدران منزله الواقع قرب روما من أجل الاستمرار في قبض معاشه التقاعدي على ما ذكرت وسائل الإعلام الإيطالية.
وعثر على جثة الوالد الذي تفيد المعلومات الأولية أنه توفي في آب / أغسطس 2011 عن 83 عاماً، من قبل الشرطة في منزل في مدينة سوبياكو الصغيرة الواقعة على بعد 40 كيلومتراً من العاصمة الإيطالية. ووضع الرجل البالغ 44 عاماً جثة والده في كوة مصنوعة من الإسمنت وحجر الاجر داخل غرفة الراحل، وأقفل بابها بمفتاح وختمه بالسيليكون. والابن عاطل عن العمل ومدمن مخدرات وله سوابق مع القضاء وكان يتقاضى منذ سنتين 1400 يورو شهرياً، وهو معاش والده التقاعدي الذي كان يعمل في مطابع الفاتيكان. وبانتظار تحاليل الطبيب الشرعي، لم تستبعد الشرطة أن يكون أقدم على قتل والده ولم يكتف فقط بإخفاء جثته. وأوقف الابن الآن بتهمة إخفاء جثة.