كشفت مصادر اعلامية قطرية خاصة عن حدوث انقلاب عسكري ضد أمير قطر حمد بن خليفة آل ثانٍ وأن اشتباكات مسلحة عنيفة اندلعت داخل أحد القصور في العاصمة القطرية الدوحة فى منتصف ليل الأربعاء بتوقيت الدوحة إضافة إلى انشقاق عدد من ضباط الجيش القطري. وأكدت المصادر نفسها أن الانقلاب العسكري من المرجح ان يكون بتعليمات من الشيخ تميم بن حمد ودفعت قوات الأمن القطرية بتعزيزات أمنية مكثفة امام كل القصور في العاصمة القطرية الدوحة. وكانت صحيفة البريطانية ومجلة الفرنسية كشفت عن أن الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني أمير قطر قرر التنحي عن السلطة وتسليمها طوعا لولي عهده الأمير تميم مؤكدة كذلك أن رئيس الوزراء ووزير الخارجية القطري حمد بن جاسم سوف يتم ابعاده عن الصورة لاتاحة الفرصة للأمير الجديد القريب من التيارات الاسلامية بالعمل وفقا لما يراه ولهذا عبّر خبراء عن اندهاشهم من أنباء الانقلاب العسكري غير الضروري الا اذا كانت هناك أطراف أخرى تحاول الافلات من مصيرها المحتوم .