استشهد عشرة ثوّار و اُصيب نحو اربعين آخرين جراء قمع الامن القومي اليمني لمسيرة لشباب الثورة في صنعاء و قيامه بإطلاق الرصاص الحي على المحتجين و اختطاف جثة احد الشباب بعد قتله، فيما أفادت المعلومات أن الضحايا من جماعة الحوثيين.
و کان المحتجون بدأوا بنصب الخیام أمام مبنى جهاز الامن القومی حتى یتم تحقیق مطالبهم. و إثر الاعتداء تظاهر عشرات الآلاف فی شوارع صنعاء، مطالبین بحل الجهازین المذکورین. و المعتقلون الذین کانت التظاهرة تطالب بالافراج عنهم قبض علیهم فی الایام الاخیرة فی صنعاء بالادعاء علیهم بتهم واهیة و لیس لها أی اساس من الصحة. و قاد الحوثیون منذ العام 2004 ثورتهم فی شمال غرب الیمن و شارکوا فی الاحتجاجات ضد صالح و هم حالیا جزء من العملیة السیاسیة و الحوار الوطنی الذی یشهده الیمن.