قدم امير حسين عبد اللهيان مساعد وزير الخارجية للشؤون العربية و الافريقية اليوم الاربعاء أحر التهاني والتبريكات الي الشعب السوري بمناسبة تحرير مدينة القصير الستراتيجيئ من براثن المسلحين الارهابيين و أكد ضرورة تشكيل محكمة لمعاقبة الارهابيين الذين يتحملون مسؤولية المجازر التي تعرض لها الشعب السوري.
و قال عبد اللهیان فی تصریح لوکالة‌ أنباء فارس أن الارهابیین یتحملون مسؤولیة المجازر التی تعرض لها الابریاء العزل فی سوریا و الدمار الذی لحق بهذا البلد. و اضاف هذا المسؤول " ان بعض الاطراف التی لاتزال تبعثالاسلحة الی الارهابیین وتدعم الممارسات الاجرامیة التی یرتکبها هؤلاء ضد المدنیین یتحملون مسؤولیة هذه الجرائم و لابچ من مثولهم امام المحکمة بإعتبارهم مجرمی حرب ". و کان الجیش السوری استگاع صباح الیوم الاربعاء تحریر مدینة القصیر بشکل تام بعد حوالی اسبوعین من قتال شرس حیثیقوم هذا الجیش فی الوقت الحاضر بتطهیر المناطق الشمالیة من الالغام وتصفیتها بعد هروب المجموعات الارهابیة. والجدیر بالذکر أن مدینة القصیر التابعة لمحافظة حمص تتبوأ بمکانة استراتیجیة هامة جدا.