بعد دفاعه عن أمراء الزواريب في طرابلس وإعلانه أن قادة المحاور في عاصمة الشمال ليسوا سوى أولاده يدافعون عن المدينة وزع بشكل سري اليوم في طرابلس بيان يدعو الشعب في طرابلس إلى مبايعة أشرف ريفي على إمارة طرابلس، هذا الرجل الذي قرر خلع التنورة والنزول إلى زواريب امراءالميليشيات والمافيات ليتوج نفسه قائداً لكل المسلحين ويضمهم عملياً وفعلياً تحت جناحيه، وقد دعا البيان المذكور إلى تشكيل ما سمي بـ " مجلس حماية أمن طرابلس " وإلى مبايعة اللواء المتقاعد أشرف ريفي رئيساً لهذا المجلس وفي ما يلي نص البيان:
" بسم الله الرحمن الرحيم بيان الى الشعب الطرابلسي الكريم الموضوع: إنشاء مجلس حماية طرابلس.
لمّا كانت مدينة طرابلس العاصمة الثانية في لبنان تتعرّض لأخطر مرحلة من مؤامرة الإرهاب والتخريب من قبل جهات دولية وإقليمية، ونظرا " للفراغ القاتل الحاصل في قيادة هذه المدينة الصابرة والمحتسبة نعلن مبايعتنا الى ابن طرابلس البار اللواء اشرف ريفي ليستلم مجلس حماية أمن طرابلس من الناحية المدنية والعسكرية والبيئية ويضم هذا المجلس كافة القوى التي تؤمن بالله واليوم الآخر وتؤمن بأنّ هذا البلد طرابلس الصابرة والمظلومة والمتروكة لقدرها في الإقتتال والتفتيت وبأيدي اي عابثيحمل سلاحا " ويطلق النار كيفما يشاء فيتسّبب بإشتباك ومعركة تستبيح الارض والعرض وتهجّر الناس وتحرمهم لقم العيش وتغلق البلد والمتاجر وتسبّب هروب الإستثمارات في طرابلس التجارية وتمنع اي انسان مخلص يريد الإستثمار في هذا البلد مجرّد التفكير في هذا الامر. فكفى لهذا الضياع وكفى لهذا الفراغ المقصود والمتعمّد وكفى لغياب الدولة المقصود والممنهج لعدم تأمين حماية الآمنين والمستجرين بالدولة لتأمين حمايتهم وحماية أطفالهم ومدارسهم ولقمة عيشهم. ندعو كافة الشرفاء في طرابلس ورجال الدين والفعاليات الإقتصادية والسياسية والثقافية وكل من يهمه أمر بلده ان يؤيّد هذه البيعة الى ابن طرابلس البار وان نحملّه هذه المسؤولية، كما حملنا مسؤولية الدفاع عن طرابلس سنة 1976 في جيش لبنان العربي حيثايّدنا الله بنصر من عنده، حققّنا به الدفاع عن هذه المدينة المؤمنة الصابرة. ندعوكم الآن الى تأمين قيادة تدافع عن هذا البلد في سنة 2013 رحمة " بعائلاتكم ومستقبل اطفالكم ومؤسسّاتكم وان تقف بوجه هذا المخطّط الرهيب في تدمير بلدنا طرابلس.والله وليّ التوفيق الشيخ سالم الرافعي الشيخ كنعان ناجي العميد حموّد. الرائد احمد معماري قائد جيش لبنان العربي سنة 1976. رئيس مؤسسّات دار الزهراء – طرابلس – ابي سمراء طرابلس في 27/05 / 2013 "