دخلت 8 سفن صينية اليوم الثلاثاء منطقة جزر سينكاكو المتنازع عليها مع اليابان، بحسب ما أفادت مصادر أمنية يابانية. وطالبت قوات حرس السواحل اليابانية السفن الصينية عبر مكبرات الصوت بـ"مغادرة المياه الإقليمية اليابانية فورا"، لكنها لم تقدم على اتخاذ أية خطوات أخرى حتى هذه اللحظة. من جهته، حذر شينزو آبي رئيس الوزراء الياباني الثلاثاء من أن بلاده "سترد بقوة" على أي محاولة إنزال صينية محتملة في جزر سينكاكو، وقال مخاطباً البرلمان "إننا نقوم حاليا بدوريات حول الجزر لمنع القيام بإنزال". يذكر أن الصين كانت قد أرسلت سفنها الى المياه المحيطة بالجزر عشرات المرات منذ أن قامت اليابان بشرائها في سبتمبر/ أيلول الماضي، كما عبرت السفن الصينية المنطقة المتنازع عليها عدة مرات، ما أثار استياء اليابان. وكان النزاع حول الجزر الخمس ضمن سلسلة سينكاكو التي تعرف في الصين باسم دياويو قد تفاقم العام الماضي بعد أن اشترت طوكيو ثلاثا منها من المالكين الخاصين، ما أثار احتجاجات مناهضة لليابان في أنحاء متفرقة من الصين. وتؤكد اليابان أنها ضمت تلك الجزر الى أراضيها في عام 1895 وقبل ذلك لم تكن مملوكة لأحد، فيما تصر الصين على أن المنطقة المتنازع عليها انضمت الى الامبراطورية الصينية قبل نحو 600 عام، الامر الذي أثبتته الخرائط اليابانية من القرن الثامن عشر، حسبما تؤكد بكين. وبعد الحرب العالمية الثانية استولت الولايات المتحدة على تلك الجزر لتعيدها الى اليابان مع جزيرة أوكيناوا في عام 1972. وتعارض الصين شرعية حق اليابان في امتلاك الجزر الخمس، بينما تعتبرها اليابان جزءً لا يتجزأ من ولاية أوكيناوا.