احتجاجا على اقامة سباق الفورمولا وان في العاصمة المنامة، وذلك ضمن سلسلة فعاليات دعت اليها قوى المعارضة وتستمر حتى العشرين من الشهر الجاري.

وكانت منطقة توبلي اليوم قبلة المتظاهرين الذين نددوا بالدول الداعمة لاجراء السباق، مشددين على ضرورة ايقاف هذا السباق لقطع الطريق امام النظام الذي يقمع شعبه بالحديد والنار ويريد استغلال السباق لتعتيم على وجود ازمة في البلاد.

ووردد المتظاهرون في مسيرة الديمقراطية حقنا شعارات تدعو لاسقاط النظام ومحاكمة الملك حمد دوليا، في حين دعت قوى المعارضة الى التصعيد في التظاهرات السلمية لايصال رسالة الى العالم عبر التواجد الاعلامي المكثف ان الشعب الذي يتعرض للانتهاكات من قبل النظام وبمساعدة جيش الاحتلال السعودي يطالب باصلاحات سياسية واقتصادية في البلاد.

واعلن الامين العام لجمعية الوفاق الشيخ علي سلمان من وسط الحضور الحاشد، استعداده للقاء المسؤول عن الحقوق التجارية لسباق الفورمولا بيرني ايكلستون لوضعه في اخر المستجدات والانتهاكات التي يتعرض لها الشعب المطالب باصلاحات في البلاد.