عرضت كوريا الشمالية الخميس قائمة من الشروط لإجراء محادثات مع جارتها الجنوبية والولايات المتحدة، جاء في مقدمتها تقديم واشنطن وسيئول اعتذارا عن العمليات الاستفزازية التي خاضاها خلال الفترة الماضية ضد بيونغ يانغ، وإلغاء العقوبات التي فرضتها الأمم المتحدة.
كما طالبت بيونغ يانغ بتعهد من الولايات المتحدة بعدم الانخراط في تدريبات حرب نووية مع سيئول. في المقابل اكدت واشنطن أن على كوريا الشمالية أن تظهر جديتها بشأن التخلي عن طموحاتها النووية لتكون المحادثات ذات معنى، فيما وصفت سيئول شروط جارتها الشمالية بالمؤسفة وغير المفهومة، ودعت الى سحبها. وتأتي هذه الأنباء بعد أسابيع من عمليات شد وجذب وتصعيدات وصلت إلى حد تجهيز بيونغ يانغ لصواريخ باليستية على منصات للإطلاق.