/ رقم الخبر: ۹۶۸۱۵

أطلقت مدينة هوبرت الأسترالية، حملة لجمع الديوك المتشردة التي تزعج السكان بصياحها المستمر.

وأبدى ستيفن بالدوك، وهو أحد سكان هوبرت، عاصمة ولاية تسمانيا، انزعاجه من الصياح، قائلا إن المدينة وضواحيها الجنوبية، على وجه الخصوص، ابتليت بالديكة منذ ۵ أو ٦ أعوام وصوتها الذي لا يتوقف.

وقال أن مربي الدجاج يتخلون عن الديكة عادة، بالنظر إلى عدم إنتاجها بيضا، حتى أن بعضهم يلقيها على قارعة الطريق.

ويرى ستيفن في تشرد الديكة خطرا على سير المرور، مشيرا إلى أن الأمر يرتبط بحماية الحيوان، ما دامت الديكة المتشردة عرضة لشراسة الكلاب والقطط، وفق ما نقلت رويترز.

وأوضح أن الحملة التي نظمها نادي " بانتام " والجمعية الزراعية الملكية في تسمانيا، تسعى إلى تشجيع الناس على تسليم الطيور غير المرغوب فيها دون أن توجه لهم أي أسئلة.

وسجلت الحملة في يومها الأول تسليم ۱۵۰ طائرا، في انتظار أن يسلم بعضها لمهتمين بتربية الدواجن، على أن يخضع الباقي للموت الرحيم.

إرسال تعلیق