العديد من أصناف الطعام المختلفة تتحول إلى مواد خطيرة على الصحة بفعل احتواءها على مركبات كيميائية يتحسس منها الكثير من الناس، أو أن استعجال تناولها قبل النضوج يسبب تسمم الشخص بفعل مواد كيميائية ضارة تحتويها، وهذه بعض الأصناف المختلفة من الأطعمة اللذيذة التي تعتبر مصدر سموم خطيرة بطريقة أو بأخرى!الكاجو الخام:تحتوي حبوب الكاجو الخام على مادة اليوروشيول الكيميائية التي تعتبر سما للعديد من المتحسسين والمتواجدة أيضا في نبات اللبلاب السام، وتؤثر على الشخص بإصابته بطفح جلدي مؤلم للغاية وملاحظ نسبيا، كما أن حبوب الكاجو المتواجدة في السوبر ماركت تتضاعف بها نسبها اليوروشيول بفعل الهواء الساخن ما يجعلها ذابلة وغير صالحة للاستعمال البشري!البطاطس:تحتوي البطاطا العادية نسبة قليلة للغاية على سموم كيميائية تسمى سولانين تقدر بحوالي ۰.۰۵%، لكن اللون الأخضر الذي نجده في بعض حبات البطاطا يضاعف من كميات سموم السولانين، هذا الأمر يزيد من تركيز الجراثيم والروافد تحت قشرة البطاطس.الطماطم:عندما تكون الطماطم خضراء غير ناضجة، فإنها تحتوي على كميات كبيرة من سموم السولانين، وتبدأ هذه السموم بالاختفاء تدريجيا مع تغير لون الطماطم إلى الأبيض ثم الوردي ثم اللون الأحمر المتعارف عليه للبندورة.المشمش و الخوخ:تحتوي فاكهة المشمش، الخوخ والكرز على نسب قليلة من حمض البروسيد تزيد كلما كانت الثمرة أقل نضوجا، لذلك فإن تناول هذه الثمار قبل نضوجها يسبب موت الأنسجة بفعل نقص الأوكسجين، وتعطيل وظيفة الجهاز العصبي المركزي، وأهم أعراض التسمم بالبروسيد هي: ضيق التنفس، ارتفاع الضغط وبطء معدلات ضربات القلب.العسل الخام: يحتوي العسل الخام على سم grayanotoxin الوارد من رحيق الأزهار، ويعمل هذا السم على تعطيل مستقبلات الخلايا العصبية وتثبيط الجهاز العصبي المركزي الأمر الذي يمكن أن يؤدي للموت في الحالات الحرجة، أما أعراض التسمم فهي دوخة، تعرق، غثيان وقيء، ولا تظهر هذه الأعراض إلا لو تم تناول كميات كبيرة من العسل الخام الأمر الذي يزيد تركيز السم في الجسم.