سرّب موقع " ويكيليكس " يوم الجمعة وثاق سرية قال إنها لوزارة الخارجية السعودية وأخرى عن وزارة الداخلية والاستخبارات العامة في هذا البلد.

وعادت تسريبات " ويكيليكس " إلى الواجهة، وهذه المرة عبر السعودية، لتكشف عن أكثر من نصف مليون وثيقة، قسم منها " سري للغاية " لوزارة خارجية هذا البلد تشمل اتصالات لسفارات المملكة في العالم حسبما أوردته وكالة المعلومة. وقال الموقع إن الوثائق السربة تحوي أعدادا كبيرة من رسائل البريد الالكتروني المتبادلة بين الوزارة والهيئات الخارجية، كما قال الموقع إن الوثائق سيتم نشرها تباعا خلال الأسابيع المقبلة، علما بأن موقع ويكيليكس نشر كدفعة أولى ۷۰۰۰۰ وثيقة فقط. وقال مؤسس موقع ويكيليكس، جوليان أسانج، إن " برقيات السعودية تميط اللثام عن " نظام دكتاتوري لم يحتفل فقط بإعدام ۱۰۰ شخص هذا العام، بل أصبح أيضا يشكل تهديدا لنفسه وجيرانه ".

ومن سياق ذاته، حذرت وزارة الخارجية السعودية بيان لها المواطنين السعوديين من البحثعن الوثائق في المواقع الأنترنتية بداعي أن هذه الوثائق مزورة.

وقالت وزارة الخارجية أن الوثائق التي سربها موقع ويكيليكس من شأنها أن تمصّ بالأمن القومي ودعت المواطنين إلى عدم البحثعنها في المواقع.

المصدر: Muslimpress عربي