أدان ائتلاف شباب ثورة ۱٤ فبراير جرائم الإخفاء القسري التي ينتهجها النظام البحريني كسلوك وممارسة ضد أبناء الشعب البحريني.وافاد موقع " ائتلاف شباب ثورة ۱٤ فبراير " امس السبت، ان الائتلاف اعرب عن تضامنه مع المختطفين والمطاردين. ودعا إلى مزيد من الاحتضان الشعبي لهذه الفئة المستهدفة من قبل أجهزة الاستخبارات التابعة للنظام البحريني.

ووصف الائتلاف حملة المداهمات المستمرة لمنازل المواطنين في عموم مناطق البحرين ب " المسعورة ". واكد أن هذه الحملة تكشف عن حالة هستيرية يعيشها النظام البحريني إثر فقدانه السيطرة على الحراك الثوري المتواصل منذ أكثر من ٤ أعوام.

المصدر: قناة العالم