طالب نواب عن التحالف الوطني، يوم السبت، الحكومة العراقية ب " اتخاذ مواقف مناسبة " من حكومة البحرين " الظالمة لشعبها ".

وقال النائب عن التحالف الوطني عدنان الشحماني خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده مع عدد من نواب التحالف الوطني في مبنى البرلمان، بحسب " المدى برس "، إن " ما يجري في البحرين ثورة شعب سلمية خرج فيها أكثر من ثلثي الشعب البحريني يطالب بحقوقه المشروعة والمتفق عليها دولياً "، مطالباً " الحكومة العراقية باتخاذ المواقف المناسبة مع حكومة البحرين الظالمة لشعبها ".

وأضاف الشحماني أن " هذه الثورة استمرت لسنوات محافظة على سلميتها رغم وحشية النظام البحريني والاحتلال السعودي "، مشيراً إلى أن " ما يجري لشعب البحرين يحدثبمرأى ومسمع كل العالم ".

وعدّ الشحماني " سبب تمادي الحكومة البحرينية على شعبها السكوت الدولي ومجلس الأمن الذي أدار ظهره للشعب البحريني "، مخاطباً المجلس بالقول إن " سكوتكم أيها السادة فهمه النظام البحريني الضوء الأخضر لقمع الشعب لذلك أنتم تتحملون المسؤولية "، وفق تعبيره.

وأشار الشحماني إلى أن " النظام البحريني طالت يده الآثمة شخصية الاعتدال والعقلانية وصمام أمان الثورة السلمية الشخصية التي أشاد بها الجميع وهو أمين عام جمعية الوفاق الشيخ علي سلمان "، محذراً " النظام البحريني من الاستمرار بظلمه وإلا ستكون لنا مواقف أخرى ".

المصدر: مرآة البحرين