أعلن الجيش المصري أن طائرات حربية مصرية قصفت الإثنين مواقع لتنظيم داعش في ليبيا بعد ساعات على إعلان الفرع الليبي للتنظيم في فيديو قطع رأس ۲۱ مصريا قبطيا خطفوا مؤخرا في هذا البلد.

وجاء في بيان للقيادة العامة للقوات المسلحة أن " القوات المسلحة قامت بتوجيه ضربة جوية مركزة ضد معسكرات ومناطق تمركز وتدريب ومخازن أسلحة وذخائر داعش بالاراضي الليبية وقد حققت الضربة أهدافها بدقة ".

وأوضح البيان أن الضربة الجوية جاءت " تنفيذا للقرارات الصادرة عن مجلس الدفاع الوطني وارتباطا بحق مصر في الدفاع عن أمن واستقرار شعبها والقصاص والرد على الأعمال الاجرامية للعناصر والتنظيمات الإرهابية داخل وخارج البلاد ".

وأفاد شهود عيان وكالةالصحافة الفرنسية بأن سبع هجمات جوية على الأقل نفذت في درنة شرق ليبيا معقل الجماعات المتشددة.

وبثالتلفزيون الرسمي لقطات مصورة لطائرات تخرج من مراكزها ليلا وقال إنها نفذت الهجمات في ليبيا من دون الكشف عن نوعها أو مواقع انطلاقها.

وهذه أول مرة تعلن فيها مصر القيام بعمل عسكري ضد الجماعات المسلحة في ليبيا، بعدما نفت لمرات أنها قامت باي عمل عسكري في ليبيا.

المصدر: الحرة