أثبت باحثأمني أن هاتف BlackPhone، الذي يتم تسويقه على أنه أكثر هواتف العالم تحصينا ضد اختراقات القراصنة، وحتى ضد اختراق وكالة الأمن القومي الأمريكية، عُرضة لهجوم من خلال ال SMS.

ويمكن من خلال ثغرة في تطبيق الرسائل المطور Silent Text سرقة قائمة الأرقام وفك تشفير الرسائل وحتى السيطرة الكاملة على الجهاز.

المعروف عن هاتف بلاك فون الذكي أنه فائق التأمين، حيثيأتي محملا بتطبيقات تضمن تشفير الاتصالات والرسائل النصية واتصالات الفيديو والتخزين الآمن عبر الإنترنت.

إلا أن الخبير الاستشاري أثبت إمكانية اختراق الهاتف من خلال تطبيق الرسائل الآمنة Silent Text في هاتف بلاك فون.

ولاختراق الجهاز، لا يحتاج الهاكر سوى رقم الهاتف، ثم إرسال رسالة مصممة خصيصا، تخترق تطبيق Silent Text، يمكن للمهاجم من خلالها حقن شفرات خبيثة في التطبيق، تكسبه القدرة على فك تشفير الرسائل النصية، والوصول لمعلومات عن موقع الهاتف الجغرافي، وقراءة قائمة الأسماء، والوصول إلى معلومات التخزين الخارجية.

واكتشف هذه الثغرة في الهاتف الخبير Mark Dowd من هيئة الاستشارات المعلوماتية Azimuth Security، ومقرها استراليا.

يذكر أن هواتف بلاك فون تتميز بثمنها الباهظ، مقارنة مع أحدثهواتف آيفون، وهي تعمل بنظام تشغيل من نسخة مُعدّلة ومغلقة من آندرويد باسم " PrivatOS "، واشتهرت بأنها صدرت لتحل مشكلة الإختراقات الأمنية لكونها مؤمنة تماما ضد التجسس أو أي عمليات قد تنتهك خصوصية المستخدمين.

المصدر: RT