حذر رئيس فنزويلا نيكولاس مادورو من أن طرق التصديع الهيدروليكي التي تستخدمها الولايات المتحدة لاستخراج النفط الصخري محفوفة بالمخاطر وقد تؤدي إلى زلزال قوي يضرب الأراضي الأمريكية.

وبفضل استخدام التصديع الهيدروليكي في عمليات استخراج النفط والغاز من الطين الصفحي، تمكنت الولايات المتحدة من زيادة إنتاجها من النفط إلى مستوى ۸.۵ مليون برميل يوميا، ما يعد من أهم عوامل تراجع أسعار الذهب الأسود في الأسواق العالمية، وهو ما انعكس سلبا على فنزويلا التي يعتمد اقتصادها بشكل أساسي على صادرات النفط الخام.

وقال مادورو في كلمة ألقاها في ولاية باريسناس الفنزويلية: " إنهم يتدخلون في هيكلية القشرة الأرضية، حفظ الله شعب الولايات المتحدة، لكن زلزالا قويا قد يضرب البلاد. قد يحين الوقت، عندما تحصل مأساة على النطاق الوطني نتيجة الانزلاقات الجيولوجية وبسبب أعمال الاختلاس من قبل مصاصي الدماء في الشركات الأمريكية المتعددة الجنسيات ".

واعتبر مادورو أن الولايات المتحدة عملت عمدا على ملء الأسواق بنفط الطين الصفحي، لكي تلحق الضرر باقتصادات روسيا وإيران وفنزويلا.

المصدر: RT + ايتارتاس