وباتت قاذفات القنابل الروسية تتوجه، في الفترة الأخيرة، إلى أوروبا في رحلات تدريبية. فيما اتهم قادة الناتو قاذفات القنابل الروسية بتشكيل خطر على الطيران المدني.

ونقل موقع " صوت روسيا " عن بوتين قوله، في مقابلة مع قناة " أ ار دي " الألماني: «إن طائراتنا تجري تدريباتها فوق المياه الدولية وفي المجال الجوي الدولي فقط»

وكانت الطائرات الاستراتيجية البعيدة المدى الروسية قد توقفت في بداية التسعينات من القرن الماضي عن القيام بالطلعات الجوية، وظلت جاثمة في المطارات في حين استمرت الطائرات الحربية الأمريكية في التحليق فوق مناطق في العالم وقرب حدود روسيا. وإزاء عاد الطيران العسكري الروسي إلى تسيير الدوريات المنتظمة بالخارج.

المصدر: صوت روسيا