وأوضحت الدراسة التي أجريت في جامعة كاليفورنيا أن الاستخدام المتواصل لنظارة غوغل وغيرها من النظارات المشابهة أثناء القيادة أو المشي أو ممارسة الرياضة تجعل العين في حركة سريعة دائمة، مما يؤثر سلباً على حدقة العين، فتصبح الرؤية مشوشة ويزداد التشوش تدريجياً حتى يحجب تماماً.

وقام فريق العمل بفحص وتقييم ثلاثة مشاركين وقدراتهم البصرية أثناء ارتداء نظارة غوغل غلاس لمدة ٦۰ دقيقة، وأثناء ارتدائهم نظارات نظر عادية بنفس الحجم والإطار والمدة الزمنية ومن دون النظارة، وقاموا بتحليل ۱۳۲ صورة شخصية للمشاركين أثناء ارتدائهم نظارة غوغل.

زتبين أن القدرات البصرية للمشاركين أثناء ارتداء النظارة تُسبب البقعة العمياء أو التعتيم وهي حجب مجال الرؤية جزئياً وضعف البصر، لاسيما في العين اليمنى التي تتمركز عليها شاشة عرض النظارة، بحسب ما ورد في موقع " ميديكال نيوز توداي ".

وأشار الباحثون إلى أن دراستهم هي التقييم الأول لتأثير الأجهزة الإلكترونية الذكية القابلة للارتداء، ولا تزال بحاجة إلى مزيد من الأبحاثلدراسة تأثير هذه الأجهزة على الوظائف البصرية، لاسيما في ظل تناميها بشكل صارخ، فبحسب أبحاثالسوق ستزدهر تلك الأجهزة بنسبة ۲۵% بحلول عام ۲۰۲۰.

المصدر:(وكالات)