وقال مصدر في القضاء الأمريكي في حديثلقناة " CNN " بعد العثور على جثة هذا المرأة تم كشف جثة ابنها في محطة للقطارات وتشير الأدلة إلى ان الحادثانتحارز

وكما قال هذا المصدر انه من المحتمل ان يكون الحادثجريمة قتل و انتحار. يذكر ان المراة كانت في ٦۰ من عمرها و ابنها كان في ۳۰ من عمره ولم تم حتى الآن العثور على أسلحة تتلعق بالحادثة.

والسوال الذي يطرح نفسه الان هل الولايات المتحدة ستكون ضحية افكار تنظيم داعش الإرهابي الذي ساهمت واشنطن في تأسيسه.

و على صعيد آخر اعلنت الولايات المتحدة الثلاثاء عن تشديد الاجراءات الامنية حول مباني الحكومة الفدرالية بسبب وجود تهديدات ارهابية، وذلك بعد اسبوع على الاعتداءين اللذين اسفرا عن مقتل جنديين في كندا المجاورة.
وقال وزير الامن الداخلي جيه جونسون ان هذا القرار اتخذ لاسباب " بديهية " بعد " الدعوات المتكررة التي اطلقتها منظمات ارهابية لمهاجمة " الولايات المتحدة.

المصدر: مسلم برس +(سي ان ان + وكالة الصحافة الفرنسية)