أقر الأمير السعودي الوليد بن طلال بتورط نظام أسرته وعدد من المشيخات الخليجية الأخرى بنشوء جماعة “داعش” الإرهابية من خلال دعمهم وتمويلهم جميع التنظيمات الإرهابية في سوريا منذ بدء الأزمة فيها.

وقال بن طلال في لقاء مع قناة " سي إن إن " الأمريكية إن السعودية ودولا خليجية وأخرى غيرها دعمت جميع الجماعات التي حاولت الإطاحة بالحكومة السورية فتكونت " داعش " نتيجة ذلك.

وأكد بن طلال أنه ما من شك بأن بعض المتشددين في نظام آل سعود قاموا بتمويل العناصر المتطرفة في سوريا لكنه اكد بان الرياض قامت بإجراءات صارمة لوقف ذلك وأوقفت التمويل بالكامل.