نقلت القناة السابعة الاسرائيلية عن قائد لواء " غولاني " في الجيش الإسرائيلي غسان عليان أن " ۸۸ ضابطاً وجندياً إسرائيلياً سقطوا بين قتيل وجريج في اليوم الأول للعدوان البري الذي شنه الجيش الإسرائيلي على قطاع غزة ".

وأوضح عليان الذي أصيب بجروح متوسطة بنيران فلسطينية خلال العدوان أن " ۱٦ جندياً من لواء " غولاني " قتلوا في اليوم الأول "، معتبراً أن " هذا العدد يمثل خسائر هائلة بالنسبة للجيش الإسرائيلي "، لافتاً إلى أن " قتال عناصر المقاومة الفلسطينية كان صعباً ومعقداً ".

وأشار الى أنه " في الساعات الأولى للهجوم تعرض اللواء لخمس أو ست هجمات، وكانت شعبة التنسيق تتلقى إشارات عن إصابة العشرات، وفي نهاية اليوم وصل العدد إلى ۸۸ "، لافتا الى أن " إصابات الضباط في اللواء أثرت بشكل سلبي على أداء وحدات الجيش، حيثبات الجنود مثقلين بمزيد من المسؤوليات، ولا سيما عندما قتل نائب قائد كتيبة الاستطلاع وضابط العلميات فيها، كما أصيب قائد الكتيبة، حيثوجد العديد من قادة السرايا أنفسهم دون أوامر، وأخذوا يتصرفون بشكل مستقل.