وتقدم أنصار الله باتجاه المعسكر الكبير المعروف بالسلان بعد سيطرتهم على منطقة الغيل في محافظة الجوف. فيما شهدت منطقة القابل ومنطقة شملان شمالي العاصمة اشتباكات عنيفة بين الحركة وبين الموالين لحزب الإصلاح من الجماعاتِ التكفيرية.

وفي صعدة شمالي اليمن التقى المبعوثالأممي لليمن جمال بن عمر زعيمِ حركة أنصار الله السيد عبدِ الملك الحوثي.

وافادت وسائل الاعلام عن مؤشرات ايجابية واحتمال التوصل الى اتفاق لحل الازمة بين المحتجين والنظام.