وعزا محمد النمر شقيق المتهم في تغريدات عبر حسابه على موقع تويتر أمس الاحد، التأجيل إلى عدم حضور الفرقة القابضة على أخيه للجلسة.
ولفت إلى أن المدعي العام أحضر مقاطع صوتية خاصة بالمتهم فيها آراؤه السياسية، وسأله القاضي: هل قلت ذلك؟ ولا زلت على رأيك فيها؟، فأجاب النمر: كل ما قلته في المحاضرات صحيح ولا زلت عليها وأتحمل مسؤولية كل كلمة.
جدير بالذكر، أن السلطات السعودية وجهت إلى الشيخ النمر عدداً من التهم، منها الاساءة للسلطة الحاكمة والتحريض والاصطدام بدورية الشرطة ومشاركته في احتجاجات العوامية ودعمه للثورة الشعبية في البحرين ودعوته لاعادة تشييد البقيع الغرقد
وطالب القضاة محامي الدفاع بعدم التصريح في وسائل الإعلام المحلية والعالمية عن مجريات القضية.
وكان المدعي العام قد طالب خلال الجلسة الأولى بعدد من الأحكام ضد الشيخ النمر، منها حد الحرابة والحكم عليه بالحد الأعلى من عقوبة الجرائم الإلكترونية والحكم بمنعه من السفر.