أكدت المصادر و الاخبار المحلية الواردة من الموصل تتحدث عن انقلاب شاحنة تحمل زجاجات المشروب الكحولية اثناء دخولها إلى الموصل وذلك بسبب وعورة الطريق وازدحامه على مشارف مدينة الموصل.

وفي ملاحظة مهمة أن هذه الشاحنة كانت تحمل مشروبات كحولية غالية الثمن وأن اثنين من راكبيها لقيوا حتفهم اثر انقلاب الشاحنة وهم من العناصر البارزة الذين نالوا ثقة ابو بكر البغدادي.

وبسبب هذه الواقعة تلقى البغدادي سيل من الانتقادات له ومما دفع بعض القادة من داعش تركهم البغدادي وترك بيعته كما أنه تسبب بخلق عدة انقسامات بين قوات البغدادي.