الصورة الأخيرة التي قد تحفظها كتب التاريخ مستقبلاً للطائرة الماليزية قبل سقوطها التقطها راكبٌ هولندي كان على متن الرحلة التي أقلعت من أمستردام وأسقطها صاروخ أرض جو في أوكرانيا.

التقط الراكب الذي يدعى “كور بان” صورة للطائرة من الخارج قبل الإقلاع ونشرها على حسابه الخاص على فايسبوك معلقاً “إذا اختفت الطائرة، هذا هو ما تبدو عليه من الخارج” للسخرية من اختفاء الطائرة الماليزية بشكلٍ غريبٍ في آذار الماضي.

لكن لسخرية القدر، سقطت الطائرة وأصبحت صورة “بان” كلّ ما تبقى لمتابعيه اليوم بعد مقتله. لكن فور نشره الصورة، انهالت تعليقات أصدقائه الذين تمنوا له رحلة سعيدة وإجازة ممتعة ومطالبين إياه بالمزيد من الصور فور وصوله إلى وجهته… أمر بات من المستحيل تحقيقه.