يعتصم حوالى مئتي شخص أمام السفارة الأميركية في عوكر تضامناً مع الشعب الفلسطيني ورفضا للعدوان الاسرائيلي على قطاع غزة، وقد تم حرق علمي إسرائيل وأميركا.