أفاد مصدر امني، الأحد، بان العشرات من المسلحين بينهم سعودي الجنسية قتلوا بقصف جوي استهدف تجمع لهم في ناحية الضلوعية جنوب تكريت.

وقال المصدر في حديث، إن " طيران الجيش وبالتنسيق مع استخبارات جهاز مكافحة الإرهاب قصف، تجمعا لقادة المسلحين في دار المدعو عدنان الخميس في منطقة البو جواري بناحية الضلوعية جنوب تكريت، ما أسفر عن مقتل العشرات منهم بينهم سعودي الجنسية ".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن " الطيران الجيش مستمر برصد تحركات المسلحين ".

وما تزال أغلب مناطق محافظة صلاح الدين تشهد عمليات عسكرية، وذلك عقب سيطرة مسلحين على محافظة نينوى بالكامل منذ(۱۰ حزيران ۲۰۱٤)، كما لم تكن محافظة الانبار بمعزل عن تلك الأحداثإذ تشهد أيضا عمليات لقتال مسلحين انتشروا في بعض مناطقها.