أعلن سعد معن الناطق باسم قيادة عمليات بغداد الاثنين 16 يونيو/ حزيران مقتل 56 مسلحا في عمليات شنتها القوات العراقية في مناطق حزام العاصمة العراقية بغداد. وقال معن في مؤتمر صحفي إن "طيران الجيش تمكن خلال عمليات أمنية في مناطق حزام العاصمة بغداد من قتل 56 ارهابيا من داعش واصابة 21 آخرين خلال الـ 24 ساعة الماضية". ونفى معن تعرض مطار بغداد الدولي لقصف، مؤكدا ان حركة الطيران تسير بشكل طبيعي. وكانت بعض القنوات الفضائية أوردت خبر تعرض محيط المطار لقذائف هاون. وكان مسلحون متشددون سيطروا الأحد 15 يونيو/حزيران على مدينة تلعفر الواقعة في شمال غرب العراق يوم الأحد بعد قتال عنيف معززين قبضتهم على شمال البلاد بعد هجوم خاطف يهدد بتقسيم العراق. وقال شهود عيان في مدينة تلعفر إن المدينة سقطت في يد مسلحي تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" بعد معركة شهدت سقوط ضحايا كثيرين من الجانبين. وقال مسؤول بالمدينة طلب عدم الكشف عن هويته إن "المتشددين اجتاحوا المدينة ووقع قتال عنيف وقتل كثيرون" وأضاف "لقد فرت العائلات الشيعية إلى الغرب وفرت العائلات السنية إلى الشرق". من جانبه قال عضو في اللجنة الامنية التابعة للحكومة"إن القوات الحكومية هاجمت مواقع تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام على أطراف المدينة بطائرات هليكوبتر". وتقع تلعفر غربي الموصل المدينة الرئيسية في شمال العراق والتي سيطر عليها مقاتلو تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام الأسبوع الماضي. ومعظم سكان تلعفر من القومية التركمانية الذين يتحدثون لغة تركية، فيما أبدت تركيا قلقها بشأن أمنهم.