أعلن مصدر عراقي امني اليوم الجمعة سيطرة الجيش العراقي سيطرة تامة على سدة الصقلاوية شمال مدينة الفلوجة بعد هروب الارهابيين المسلحين وقال المصدر ان الجيش تمكن اليوم من السيطرة على سدة الصقلاوية خلال هجوم شنه على المجاميع الارهابية المسلحة التي كانت تسيطر عليها.
و اضاف المصدر ان " المسلحين تركوا مواقعهم التي كانوا يتحصنون بها وغادروا منسحبين ". و اشار الى ان هذه العملية هي جزء من التحرك الواسع لقطعات الجيش العراقي باتجاه احكام السيطرة والتقدم لتحرير مدينة الفلوجة من المسلحين والهناصر الارهابية. و كانت وزارة الدفاع العراقية اعلنت عن قيام القطعات البرية و جهاز مكافحة الارهاب و القوة الجوية و طيران الجيش بالتعاون مع قوات وزارة الداخلية والشيوخ وابناء عشائر الانبار " بعملية تعرضية واسعة ومباغتة على اوكار عصابات داعش والقاعدة ومن تحالف معهم على محاور في مناطق الفلوجة والسجر والفلاحات والنعيمية والجامعة وجسر التفاحة وغيرها من الاهداف. و قالت في بيان اليوم ان تلك القوات استطاعت " قتل الكثير من عصابات داعش المجرمة والاستيلاء على اعداد كبيرة من اسلحتهم وعجلاتهم وتدمير الكثير من اوكارهم ". واضاف البيان ان القوات العسكرية " لا زالت تديم الزخم لمطاردة الفارين من ارهابيي داعش ".