وجه صحافي معروف بصلاته القوية بالكرملين تحذيراً شديداً للولايات المتحدة بشأن قدرات موسكو النووية بعد أن هدد البيت الأبيض الأمريكي بفرض عقوبات على بلاده، في أعقاب تصويت برلمان منطقة القرم الأوكرانية لصالح الانضمام إلى روسيا. وقال المذيع التلفزيوني ديمتري كيسيليوف في برنامجه الأسبوعي الليلة الماضية: "روسيا هي الدولة الوحيدة في العالم القادرة حقاً على تحويل الولايات المتحدة إلى حطام إشعاعي"، وفي الخلفية ظهرت لقطة للدخان الذي يتجمع بعد انفجار نووي. وفي ديسمبر (كانون الأول) عين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين كيسيليوف رئيساً لوكالة أنباء جديدة مهمتها تقديم روسيا في أفضل صورة ممكنة.وأخذت تصريحاته الحرب الشفهية الجارية بين الشرق والغرب، بسبب شبه جزيرة القرم، إلى مستوى جديد من التوتر. يذكر أن القوات الروسية تسيطر الآن على منطقة القرم الواقعة في جنوب أوكرانيا، وصوت برلمانها أمس الأحد لصالح الانفصال عن أوكرانيا والانضمام إلى روسيا.وعرض التلفزيون الروسي لقطات لسكان من القرم من أصول روسية وهم يرقصون ويغنون ويحتفلون بنتائج الاستفتاء، وأعقب ذلك باتهامات موجهة إلى السلطات الجديدة في كييف والغرب بالسماح لقوميين متشددين بمهاجمة المتحدثين بالروسية في شرق أوكرانيا. وألقت كييف والغرب مسؤولية العنف في شرق أوكرانيا على جماعات موالية لروسيا، وقالا إن استفتاء القرم غير شرعي، كما حذرت الولايات المتحدة من عقوبات وشيكة ضد موسكو.