كان من اول المتحدثين في مؤتمر السادس لصحوة الاسلامية الايرانية السيد الدكتور رمضان عبد الله شلح فقد اشار الي التحولات الجارية في المنطقة وقد اكد علي نقطتين هامتين الاولي هي انتصار حركات التحرر الاسلامية والصحوات الاسلامية ضد الانظمة المستبدة والدكتاتورية واشار الي انه بعدوبسبب عمليات الحادي عشر من سبتمبر قامت دول عالمية وعربية بوضع بعض حركات التحرر الوطني علي قوائ الارهاب وذالك بسبب بعض الحركات المتطرفة والمتشددة ودعا من المؤتمر الي التحرك ضد هذا الموضوع كما اكد علي ضرورة الاسراع في حل الازمة السورية لانها اصبحت ساحة قتال دائم ولن تحل هذه المسألة لا بالحوار والجتماعات والقاءات ولن يكون لها حل عن طريق الجيوش كما ان للجمهورية الاسلامية الايرانية والسعودية دور هام في حل هذه القضية ودعاهما لحل مشترك في هذه القضية.